صــنع ــأءألــيمـــن

انت غير مسجل لدينا يمكنك التسجيل الان
صــنع ــأءألــيمـــن

ymen2008.1talk.net


    اسماء الله الحسنى مع شرحها الجزاء الثالث

    شاطر
    avatar
    ألصنعُ ــأنيُ
    المدير
    المدير

    ذكر عدد الرسائل : 265
    العمر : 32
    تاريخ التسجيل : 20/10/2008

    اسماء الله الحسنى مع شرحها الجزاء الثالث

    مُساهمة من طرف ألصنعُ ــأنيُ في الأربعاء أكتوبر 29, 2008 7:26 am

    ، 72- المقدم المؤخر: هو الذي يزن الأشياء منازلها فيقدم ما شاء ومن شاء ويؤخر ما شاء ومن شاء.
    73، 74- الأول والآخر: وهو مقدم على الحوادث كلها بأوقات لا نهاية لها، فالأشياء كلها وجدت بعده، وقد سبقها كلها. الأول الذي لا بداية لوجوده والآخر الذي لا نهاية لوجوده. وهو المتأخر عن الأشياء كلها، ويبقى بعدها، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في دعائه: "أنت الأول فليس قبلك شيء وأنت الآخر فليس بعدك شيء" رواه مسلم والترمذي وابن ماجه.
    75- الظاهر: هو الذي ظهر للعقول بحججه، وبراهين وجوده، وأدلة وجدانيته.
    76- الباطن: هو الذي ب عن أبصار الخلائق وأوهامهم فلا يدركه بصر ولا يحيط به وهم.
    77- الوالي: هو المالك للأشياء والمتولي لأمرها.
    78- المتعالي: هو المنزه عن صفات الخلق.
    79- البر: هو المحسن إلى خلقه، المصلح لأحوالهم.
    80- التواب: هو الذي يقبل رجوع عبده إليه.
    81- المنتقم: هو الذي ينتصر من أعدائه ويجازيهم بالعذاب على معاصيهم.
    82- العفو: هو الذي يصفح عن الذنب.
    83- الرؤوف: هو الذي تكثر رحمته بعباده.
    84- مالك الملك: هو الذي يملك الملك، وهو مالك الملوك، والمُلاَّك يُصرِّفهم تحت أمره.
    85- ذو الجلال والإكرام: هو المستَحق أن يُجَلَّ ويُكرم فلا يجحد.
    86- المقسط: هو العادل في حكمه.
    87- الجامع: هو الذي يجمع الخلق ليوم الحساب.
    88- الغني: هو الذي استغنى عن الخلق، فهو الغني وهم الفقراء إليه.
    89- المغني: هو الذي أغنى الخلق بأن جعل لهم أموالاً وبنين.
    90- المانع: هو الذي يمنع ما أراد منعه، فيمنع العطاء عن قوم والبلاء عن آخرين.
    91، 92- الضار، النافع: هو الذي يوصل الضرر إلى من شاء وما شاء ويوصل النفع إلى من شاء وما شاء.
    93- النور: هو الهادي الذي يبصر بنوره ذو النهاية ويرشد بهداه ذو الغواية.
    94- الهادي: هو الذي بهدايته اهتدى أهل ولايته وبهدايته اهتدى الحيوان لما يصلحه واتقى ما يضره.
    95- البديع: هو الذي انفرد بخلق العالم كله فكان إبداعه لا عن مثال سبق.
    96- الباقي: هو الذي يدوم وجوده، وهو المستأثر بالبقاء.
    97- الوارث: هو الذي يبقى بعد هلاك كل مخلوق.
    98- الرشيد: هو الذي أرشد الخلق إلى مصالحهم، وأرشد أولياءه إلى الجنة وطرق الثواب.
    99- الصبور: وهو الذي لا يعاجل العصاة بالعقوبة. ودمتم بكل خير
    __________________
    والله ولي التوفيق

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 6:21 am